Royaume du Maroc

عاجل : خارطة طريق للقادة والحكام العرب لموجهة التنظيمات الإرهابية وخطر التقسيم

TERRORISME

 

الدعوة لتشكيل غرفة عمليات و جيش عربي موحد لمواجهة التنظيمات الإرهابية ومخططات تقسيم العالم العربي والإسلامي .
إن الحكام والقادة العرب ٱصبحوا مطالبين أكتر من أي وقت مضى بتشكيل غرفة عمليات و جيش عربي موحد لمواجهة التنظيمات الإرهابية ومخططات تقسيم العالم العربي والإسلامي هذه المخططات التي رسمت خارطتها القوى العظمى وإسرائيل وبدعم مالي وإعلامي وفتاوى تكفيرية من أمراء البترودلار بدول الخليج وتركيا وما إصبحنا نلاحظه اليوم من دعم إعلامي وإستخباراتي وعسكري غربي وخليجي لتنظيم داعش الإرهابي والدولة الإسلامية في العراق ودعم تنظيم القاعدة في الساحل وشمال إفريقيا والتخطيط لجعل ليبيا قاعدة له في شمال إفريقيا إلا عزم على تقسيم وتخريب للعالم الإسلامي بيد أبنائه لدى فإن تشكيل غرفة عمليات تشمل قسم إستخباراتي مشترك لتبادل المعطيات والمعلومات وقسم للعمليات الإستخباراتية والعسكرية الخاصة وقسم إعلامي قوي لنشر البيانات والتصدي للحملات التضليلية  والتحريضية و الفتاوى التكفيرية و تنوير الشارع العربي وقسم مالي لدعم القوى العربية المشتركة بالمال والسلاح للتدخل لحماية أية دولة عربية وإسلامية مهددة من قبل المجموعات الإرهابية دون أن ننسى ضرورة الدعم السياسي من قبل البرلمانات والأحراب السياسية العربية ...
إن الإرهاب هو الخطر الحقيقي الذي بات يهدد أمن وإستقرار العالمين العربي والإسلامي دون إستثناء وقد يطال حتى الدول الداعمة له لذى فإن على القادة والحكام العرب الإسراع بإخراج هذا المقترح إلى الوجود قبل فوات الأوان
 والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته .

إمضاء:
الشريف مولاي عبد الله بوسكروي

Posté par bouskraoui à 19:09 - Commentaires [0] - Permalien [#]


المملكة المغربية : خطاب الشريف إلى الأمة ( الملكية البرلمانية:مطلب الخونة والإنتهازيين


63339057_p
     الحمد لله وحده،والصلاة والسلام على مولانا رسول الله وآله وصحبه.
أيها الشعب العظيم ، ما كان لي أن آتوجه لكم بكلمتي هذه لولا ما أصبحنا نستشعره من خطورة على هذا الوطن الغالي قد تقود هذا البلد الأمين إلى الفتنة وذلك لما بدئنا نلاحظه من إستغلال البعض لجو الحريات العامة لنشر الفوضى ، وخلق نقاشات جانبية لإدخال المناقشات الجارية حول الذستور إلى بوابة الباب المسدود بمطالب تعزيزية يروم أصحابها خلق الفتنة وخدمة أجندات خارجية   وعلى رأسها المخابرات الجزائرية ...للنيل من وحدة الوطن وتماسكه ؛ وهكذا بذئنا نسمع عن إن بعض الشخصيات السياسية المعروفة بتاريخها الإنتهازي والركوب على أحلام الشباب والفقراء والمتاجرة بهمومهم في وقت ينهبون فيه خيرات البلاد وأبناهم يرسلون إلى ٱرقى المدارس والمعاهد هؤلاء الإنتهازيين يركبون الآن مطلب الملكية البرلمانية متناسين أن الشعب المغربي فطن إلى كل ٱكاديبهم وإنتهازيتهم إن هذه المطالب تضعهم في مصاف ٱعداء الشعب لأن الملك ضامن الوحدة والأمن والإستقرار وحامي الشعب من هؤلاء اللصوص والإنتهازيين المختفين خلف عباءة الأحزاب والمطالب البراقة من شخصيات حربائية إشتهرت بالإنتهازية سواء داخل الأحزاب  التي تنتمي إليها أو الجمعيات العاملة فيها...هؤلاء الإنتهازيين المعروفون بنفاقهم التاريخي يحاولون إستغلال شبابنا كمطية للإبتزاز السياسي والإرتزاق ...لذى نهيب بكافة الشعب المغربي وخاصة شباب أمتنا العظيم إلى التصدي لهم وفضح نواياهم والعمل على توعية الشارع المغربي بكل المخططات الرامية إلى خلق الإنقسام والفتنة في هذا البلد الأمين .
يا شباب أمتنا العظيم
أيها الشعب العظيم ،
أعلم  تشبتكم  المتين بأهذاب العرش العلوي ، وبملكية يسود فيها ويحكم مع فصل واضح للسلط ، مغرب بحكومة قوية تتمتع بكامل إختصصاتها ، وبقضاء مستقل حر ونزيه ...وملك حكم أسمى يتدخل عند اللزوم لحماية الشعب وكافة مكونات الأمة عند أية إنزلاقات  .
للملكية شرعية تاريخية ،دينية ووطنية وواجب البيعة يفرض على الملك أن يسود ويحكم لحمامية الشعب والتوابث عند اللزوم ...وليعلم خصوم الملكية أن الشعب كله وراء عاهل البلاد في بيعة ذائمة ومتجددة وهذه أيضا هي الشرعية ملكية دستورية، ديمقراطية برلمانية واجتماعية..
يا شباب أمتنا العظيم

أيها الشعب العظيم ،
إنني أدعوا الجميع بالتحلي بالحكمة والرزانة وبعد النظر بعيدا عن المصالح الشخصية لإنجاح هذا التحذي وهذه الإصلاحات الدستورية الكبرى التي نوه بها العالم أجمع .
وفقكم الله، وسدد خطاكم، وكلل بالنجاح أعمالكم.

والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته".

إمضاء: الشريف مولاي عبد الله بوسكروي
قام بنشر كلمة الشريف على المئات من المواقع الإلكترونية و صفحات الفيس بوك

... :
د. سعيد العلمي
ذ.مهدي علوي

_

ACHARIF

Posté par bouskraoui à 19:26 - Commentaires [0] - Permalien [#]

المملكة المغربية : رئيس الحكومة يتمتع بكل الصلاحيات و بالدعم الملكي المطلق من أجل محاربة الفساد في كل أشكاله وتجلياته بالبلاد

 

sm_mohammed_6
 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



الحمد لله وحده ;

 

 

 

إن جلالة الملك محمدالسادس قد ٱعطى تعليماته لمستشاريه و لكافة مصالح الدولة وكل أجهزتها ؛ لتكون رهن إشارة رئيس الحكومة في.وررش إصلاح الإدارة
... ومحاربة الفساد وإجتثات جيوب المقاومة من جدورها .
وإن هذا الذعم الملكي السامي المطلق و ٱلا مشروط إلا بشرط أن تكون مصلحة المواطن المغربي وكرامته من أولى إهتمامات الحكومة ...من آجل تنمية بشرية مستذيمة رغم العراقيل والصعوبات ، متمنين من الولاة والعمال والوزر
اء وكذا الأحزاب السياسيةسواء أكانت في الحكومة أو المعارضة وكذا المجتمع المدني ووسائل الإعلام أن يتجندوا إلى جانب جلالة الملك لقيام نهضة إجتماعية ترقى لطموح وتطلعات الشعب المغربي .
حفظكم الله يا مولاي بما حفظ به الذكر الحكيم وجعل النصر حليفكم وأسدل على جلالتكم دوام الصحة والعافية، وحقق على يديكم الكريمتين ما يصبو إليه شعبكم الوفي من كرامة وعزة، داعين المولى جلت قدرته أن يجعلكم ذخرا وسندا لهذه الأمة وقائدا لمسيرتها التنموية، وضامنا ل
استقرارها وأمنها ووحدتها وأن يقر عينكم بولي عهد كم صاحب السمو الملكي الأمير الجليل مولاي الحسن، وصاحبة السمو الملكي الأميرة الجليلة للاخديجة، وأن يشد أزركم بصنوكم صاحب السمو الملكي الأمير الجليل مولاي رشيد وسائر الأسرة الملكية الشريفة إنه سميع الدعاء.والسلام على المقام العالي بالله ورحمته تعالى وبركاته.
إمضاء :
خديم الأعتاب الشريفة
الشريف مولاي عبد الله بوسكروي
 

 

Posté par bouskraoui à 17:08 - Commentaires [0] - Permalien [#]

المغرب : نداء الوطن

 

 

acharif


أيها الموا طنون


أيتها الموا طنات


المغرب : نداء الوطن


الحمد لله وحده .
من بلد السلم و التعايش،بلد الإخاء والمحبة ،بلد التاريخ المجيد والملوك العظماء ،من بلد الإسلام والسلام أناديكم أيها الشعب العظيم شعب الولاء والتضحية لأقول لكم ؛إن وطنكم فخور بكم وبتضحياتكم في سبيل نصرة قضايا الوطن العادلة إلى جانب الملك العظيم ،ملك تجمعه بشعبه بيعة ذائمة ومتجددة ، بيعة الرضوان إتباعا لسنة جده المصطفى عليه أفضل الصلاة والسلام ؛ فالملك أمير المؤمنين وحامي حمى الملة والدين وضامن الحقوق ....ملك يجوب البلاد طولا وعرضا ، لتفقذ أحوال شعبه والعمل على سعادته

إن كافة المغاربة ،الحكومة والأحزاب والنقابات وكافة الشعب المغربي مدعوون إلى التجند وراء عاهل البلاد, وقائدنا الأعلى صاحب الجلالة والمهابة ،الملك محمد السادس نصره الله وأيده ،والمساهمة في كافة الأوراش التنموية التي يدشنها عاهلنا المفذى ،للنهوض بالبلاد وإزدهارهاـ
إمضاء: الشريف مولاي عبد الله بوسكروي

قام بنشر كلمة الشريف على المئات من المواقع الإلكترونية و صفحات الفيس بوك

... :
د. سعيد العلمي
و ذ.مهدي علوي

http://saharaoui.canalblog.com/archives/2013/12/04/28585305.html

 

Posté par bouskraoui à 16:02 - - Commentaires [0] - Permalien [#]

تحدير هام : رسالة إلى جنرالات المخابرات العسكرية الجزائرية

sahara

 

تابعت مند سنين خلت ، تحركاتكم لزعزعت الٱمن والإستقرار بالعديد من دول إفريقيا ، وتمويلكم للعديد من التنظيمات المسلحة أو الحركات السياسية والإسلامية الراديكالية وتمويلاتكم السخية لهم ، كما تابعت نشاطكم في تمويل الإرهاب في الصحراء والساحل ،ولقد نفدت العديد من العمليات الإرهابية في الجزائر فقط للإستفادة من حالة الطوارئ في البلاد لإسكات أي صوت مطالب بالإصلاح ، ولترهيب الموقف الدولي من مغبة إنزلاق البلاد إلى أيدي التنظيمات الإرهابية إذا ما وقعت أي إنزلآفات ٱمنية أتناء ما سمي بالربيع العربي (لا مشكلة فكل هذا من حقكم فالكل يعلم ٱنه ربيع للعملاء والمتصهينين العرب لتنفيد مخططاتهم لتقسيم العالم العربي ونهب خيراته ...وإضعاف الأمة ) لكن ٱن تدعموا المهربين بالحبوب المهلوسة لتسريبها للمغرب عبر المنطقة الشرقية للمغرب كما تفعلون مؤخرا في العديد من دول المغرب العربي مستغلين الإنفلات الٱمني الذي تعيشه هده الدول جراء التحولات الأخيرة بها ...فهذا من أول القطرات السامة التي تصبونه في كأس المحبة التي نقدمها لكم ...
أيها السادة إن ما أفاض الكأس ليس هو يوم دعمكم لحركة الخونة مستغلين الٱجواءالمشحونة أتناء ربيع العملاء العرب ، دعما سخيا لهم ولتنظيماتهم الحقوقية حتى أنهم من فرط الكرم ٱرادوا أن يجعلوا يومه 27 فبراير2011 يوم خروجهم للشارع (27 ذكرى تٱسيس جمهوريتكم الوهمية ) غير أن يقظة الشعب المغربي والٱحزاب الوطنية وكافة مكونات الٱمة تصدت لهم وفضحت المؤامرت وجعلت من يوم 20 فبراير يوما إحتفاليا ليتوج بثورة جديدة للملك والشعب يومه 9 مارس فٱنتصرت إرادة الملك والشعب علئ مخططاتكم ليبقى الخونة وكراكيزكم ينزلون للشارع عرضة للسخرية ورمزا خالدا للذل والعار رغم محاولاتهم المكشوفة للإختباء خلف شعارات إصلاح مزعوم ليجعلوا منها حصان طرادة ...الٱغبياء...
ٱيها السادة إن ما ٱفاض الكٱس حقا هو محاولة زعزعت الٱمن بٱقاليمنا الجنوبية ودفعكم بشردمة من أعدء الوحدة وأصحاب السوابق وتجنيدهم لترويع السكان ودعمكم المادي لهم ومخططاتكم العدائية المتكررة للنيل منا ..صحيح أن الله يجعل ذوما كيدكم في نحوركم فالله يقاتل عن اللذين آمنوا وهو ولي المتقين ، لكن أحذركم من مغبة الإستمرار في هذه الألا عيب الصبيانية ..
أيها السادة نحن رغم قوتنا وخبرتنا الكبيرة فنحن لن نهددكم بتدعيم منطقة القبائل أو تأجيج النعرات القبلية و...فيكم فرغم قدراتنا فنحن لن نكون ٱهل فتنة ...
ولن نفضح ما تقومون به وما تروجونه ... في المنطقة ولكن نقول لكم ما قاله جدنا المصطفى عليه ٱفضل الصلاة والسلام ...إحذروا غضب الحليم .
ومرة أخرى فليشهد العالم ٱننا نمد يدنا لكم بالمحبة والإخلاء لما فيه خيروصلاح الٱمة .
"" إِنْ يَعْلَمِ اللَّهُ فِي قُلُوبِكُمْ خَيْرًا يُؤْتِكُمْ خَيْرًا مِمَّا أُخِذَ مِنْكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُم ."" صدق الله العظيم .

والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته .

إمضاء: الشريف مولاي عبد الله بوسكروي

http://mohamed6.canalblog.com/archives/2010/11/07/19540709.html

Posté par bouskraoui à 16:05 - Commentaires [0] - Permalien [#]



الصحراء المغربية : رسالة من شباب وأبناء الصحراء إلى الملك محمد السادس

 

  • al_bayeaa_lil_malik

    الحمد لله وحده والصلاة والسلام على مولانا رسول الله وعلى ٱل بيته الطيبين الطاهرين ،ورضي الله عن الصادقين من صحابة رسوله الٱمين وعلى من إتبع الهدى إلى يوم الدين ؛

    صاحب الجلالة ، إن ٱبناء الصحراء يفتخرون بوطنيتهم وبالإنتماء إلى وطن ٱصبح منارة يقتذى بها في ظلمات عصر الفتن والمؤامرات ، نعم فمؤامرات الجيران والٱشقاء ورغم ٱيادي جلالتكم الممدودتين لهم فإن طبع اللئيم ذوما التمرد ، ٱعداء يناوئون ويحرضون الشباب الغر والمنحرفين لخلق وإختلاق الفوضى للتشويش على مسار ملف وحدتنا الترابية لكن بدون جدوى فالصحراء بشيوخها بشيبها وشبابها،بنسائها ورجالها الكل متشبت ببيعة الأجداد والٱباء بيعة الرضوان الذائمة والمتجددة للعرش العلوي المجيد وإنه لشرف عظيم لناٱن نتوجه لجلالتكم برسالتنا هذه مستجيبين بفخر لنداء جلالتكم في التعبئة للدفاع عن توابتنا ووحدتا الوطنية .

    صاحب الجلالة ، لقد شهد التاريخ بحكمة وتبصر جلالتكم ومواصلتكم لمسيرة الإصلاح والتقدم والنماء التي يشهذها المغرب علي يديكم ،وإن الشعب المغربي قاطبة ليعبربفخروإعتزاز على تشبته بالبيعة الذائمة للعرش العلوي في تلاحم ثام بين العرش و الشعب ،صحيح فكما قال جدنا المصطفى عليه الصلاة والسلام فكل ذي نعمة محسود لذى فللمغرب أعذاء يحاولون النيل منه ولأعذائنا عملاء لهم في الداخل ، عملاء يختبئون خلف الشعارات لزعزعة الأمن والإستقرار ولكننا جبل لا يركع للخونة ونحمد الله أن الشعب فطن لمؤامرات الأعداء وسعيهم لتقسيم المغرب فآزداد الشعب تمسكا بالثوابت وكشف مؤامرات الأعداء ...صاحب الجلالة فتحية تقذير وآحترام على ما تبذلونه من مجهوذات لخدمة هذا البلد الأمين،وتضحيات جلالتكم ليل نهار من آجل تنمية بشرية مستذيمة رغم العراقيل والصعوبات...والآن ولله الحمد لذينا حكومة قوية ،وشعب قوي الكل مجند وراء جلالتكم لقيام نهضة إجتماعية ترقى لطموح وتطلعات الشعب المغربي .
    فتحية تقذير وآحترام لجلالتكم ،وتفضلوا بقبول أسمى آيات الولاء والإحترام والتقذير وتجديد آواصر البيعة الدائمة من الشعب لجلالتكم .
    إ مضاء :
    خديم الأعتاب الشريفة
    الشريف مولاي عبد الله بوسكروي

Posté par bouskraoui à 16:02 - Commentaires [0] - Permalien [#]
Tags :

SM le Roi: l'attachement du Maroc à la marocanité du Sahara n'a d'égal que sa volonté de trouver une solution politique négociée

 

SM_LE_ROI


 

 

 

 

SM le Roi Mohammed VI: l'attachement du Maroc à la marocanité du Sahara n'a d'égal
que sa volonté de trouver une solution politique négociée

 

 

 

 

"L'attachement du Maroc à la marocanité de son Sahara n'a d'égal que
sa volonté de trouver, pour le conflit artificiel suscité autour
d'elle, une solution politique négociée qui confère à nos provinces du
Sud une autonomie permettant à leurs populations de gérer leurs
propres affaires régionales dans le cadre de la souveraineté du
Royaume, de son unité nationale et de son intégrité territoriale", a
affirmé SM le Roi Mohammed VI
.

"Les efforts que Nous ne cessons de déployer pour parvenir à une
solution consensuelle et définitive, participent de notre attitude
positive à l'égard des recommandations judicieuses des Nations unies
et de leurs bons offices", a souligné le Souverain.

SM le Roi a indiqué, à cet égard, avoir confirmé, en recevant le
nouvel envoyé personnel du Secrétaire général des Nations Unies, la
disposition du Royaume à coopérer sincèrement avec lui et, à travers
lui, avec l'Organisation onusienne. "Nous l'avons assuré de la
disponibilité de notre pays pour s'engager dans des négociations
sérieuses et responsables et pour prendre des initiatives positives à
même de conduire à un règlement juste de ce différend créé de toutes
pièces, et ce, dans un esprit de confiance et de responsabilité, et
suivant une vision prospective clairvoyante", a dit le Souverain.

SM le Roi a, par ailleurs, annoncé sa décision de consulter les partis
politiques pour "voir comment ils conçoivent concrètement l'exercice
de l'autonomie dans le cadre de la souveraineté du Royaume".

"Fidèle à l'esprit de la Marche Verte qui a permis la libération du
Sahara grâce à une mobilisation générale, et attaché à l'approche
démocratique fondée sur l'implication de toutes les forces vives de la
nation dans la défense de la marocanité de son Sahara, Nous avons
décidé de consulter les partis politiques, eu égard à leur rôle
fondamental dans les grandes questions nationales, pour voir comment
ils conçoivent concrètement l'exercice de l'autonomie dans le cadre de
la souveraineté du Royaume, et ce, en vue d'affiner la proposition que
le Maroc compte présenter à ce sujet", a affirmé le Souverain.

SM le Roi a appelé de nouveau "toutes les instances et les
organisations nationales à remplir la mission qui leur incombe dans la
mobilisation de l'opinion publique et l'encadrement effectif et sur le
terrain des citoyens pour consolider leur adhésion massive, consciente
et responsable à cette sage orientation, dans le cadre de l'unanimité
nationale sans faille autour de la question nationale, et à mobiliser
davantage de soutien international à cet égard".

"Nous les exhortons, en outre, à davantage de vigilance et de
mobilisation pour la levée du siège imposé à nos citoyens séquestrés
dans les camps de Tindouf", a ajouté le Souverain soulignant que "leur
avenir se trouve dans un Maroc démocratique, uni et à même de leur
garantir toutes les conditions propices à l'exercice d'une citoyenneté
pleine et entière et à une vie libre et digne".

Et SM le Roi de poursuivre qu'"au même titre que les partis
politiques, les populations et les élus de la région, notamment les
chefs de tribus, connus pour leur expérience, leur sagesse et la haute
estime dont ils jouissent auprès de Notre Majesté, seront consultés à
leur tour pour recueillir leurs vues sur le projet de mise en oeuvre
d'une régionalisation avancée et adaptée aux spécificités de cette
région de la patrie qui Nous est chère. Ils seront également associés
à la restructuration du Conseil Royal consultatif pour les Affaires du
Sahara, en reconnaissance de leur attachement sincère aux valeurs
sacrées et immuables de la Nation, ainsi que pour leur bonne
appréciation des questions qui préoccupent la région et des
aspirations de ses populations".

Le Souverain a tenu à réaffirmer l'importance qu'Il attache à ce
Conseil, dont "Nous entendons faire une institution agissante oeuvrant
pour le développement des provinces du Sud et pour la défense de leur
marocanité".

"Nous voulons que cette instance soit de composition équilibrée et
ouverte non seulement sur les fidèles dignitaires de ces provinces,
mais aussi sur les nouvelles élites et les associations agissantes de
la société civile, notamment les jeunes et les femmes", a affirmé SM
le Roi.

Le Souverain a rappelé que "ces provinces ont vaillamment affronté et
déjoué les complots ouvertement ourdis par les adversaires de notre
intégrité territoriale dans le vain espoir de porter atteinte à leur
marocanité". "A cet égard, malgré leurs manoeuvres désespérées, le
Maroc, fort de la justesse de sa cause et de son refus unanime de
renoncer à la moindre parcelle de son Sahara, est resté attaché aux
liens de fraternité et de bon voisinage, privilégiant la voie du
dialogue et les options pacifiques, faisant ainsi preuve de sagesse et
de circonspection", a ajouté le Souverain.

"Faire prévaloir ces vertus constitue, Nous en sommes convaincu, la
voie la plus indiquée pour sortir de l'impasse qui perdure au sujet de
ce différend artificiel, et faire régner la coexistence et la
concorde, gages de la concrétisation des ambitions des générations
montantes et de leur aspiration à l'unité et à l'édification d'un
avenir maghrébin commun", a souligné SM Le Roi.

Au début de Son discours, SM le Roi a exprimé Sa ferme condamnation de
l'enlèvement méprisable par des bandes terroristes en Irak, des deux
citoyens marocains employés de l'Ambassade du Royaume à Bagdad.

"Comme toi, Nous avons suivi avec une vive inquiétude et une profonde
indignation, les péripéties de ce crime odieux que fustige le peuple
marocain, dont toutes les composantes et les différentes sensibilités
lancent des appels humanitaires et entreprennent des démarches
inlassables pour obtenir la libération des deux otages", a dit le
Souverain.

"En dénonçant avec vigueur ces agissements inqualifiables et
démentiels que condamnent toutes les morales et les religions, Nous
gardons l'espoir que ces auteurs retrouveront la raison et rendront
leur liberté à ces deux citoyens innocents qui appartiennent à un pays
arabe et musulman n'ayant épargné aucun effort pour soutenir le peuple
irakien frère dans l'épreuve qu'il traverse, en l'incitant à
privilégier la voie du dialogue et en l'appelant à la modération pour
qu'il puisse sortir de sa crise", a affirmé SM le Roi.

Retransmis par :Acharif moulay abdellah bouskraoui

Posté par bouskraoui à 15:54 - Commentaires [0] - Permalien [#]

المملكة المغربية : نداء إلى التعبئة الوطنية الشاملة في الدفاع عن قضية وحدتنا الوطنية

 

roi



تثشرف إدارة مواقع المملكة ال
مغربية بدعوة الشعب المغربي إلى التجند بجانب قائد الأمة للدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة ومشروع الحكم الداتي لأقاليمنا الجنوبية.

الحمد لله وحده .

يشرفنا ٱن نقوم بدعوة الشعب المغربي إلى التجند .بجانب قائد الأمة صاحب الجلالة أمير المؤمنين وقائدنا الأعلى
صاحب الجلالة الملك محمد السادس للدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة ومشروع الحكم الداتي لأقاليمنا الجن
وبية. بكافة الوسائل المشروعة ومن لم يستطيع ولو بنقل مقالاتنا ونداءاتنا على قدر ما يستطيع من المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الإجتماعي وشكرا.

  والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته .

إمضاء:
الشريف مولاي عبد الله بوسكروي

المملكة المغربية : خطاب صاحب الجلالة الملك محمد السادس

 

Posté par bouskraoui à 16:44 - Commentaires [0] - Permalien [#]

المغرب : الإصلاح ومحاربة الفساد من أولى إهتمامات صاجب الجلالة

mohammed_6_nassaraho_Allah
 
 
٬acharif
 
 
 
 
 
يا شعب ٱمتنا العظيم
 
إن المغرب قد توحدت فيه على الذوام إرادة الملك والشعب في الإصلاح والنهوض بأوضاع هذا البلد الأمين وقيادة ثوراته المتثالية ثورات للملك والشعب وها نحن الأن وكل الأمة بقيادة قائد الثورة الملك محمد السادس عازمون على محاربة الفساد و كافة رموزه وإجتثاته من جدوره وونتعاهد أمام الله في هذه الأيام المبارك...ة بأنن...ا سنتصدى بحزم وصرامة لم تكن يوما في حسبان ناهبي المال العام وكل من يقف خلفهم من رجال السلطة أيا كانت رتبهم ومكانتهم ،إذ لن نسمح بأن يكون بيننا من يخالف القانون أو يتستر على مجرم ...
أيها الشعب العظيم ، نعاهدك
الله بأن ندفع عنك أي مكروه أو ظلم وستجدون الملك من أول المدافعين ٫ملك فاتح قصره لكل ذي مظلمة..أجل فالملك هو قائد الثورة .
أما المسؤولين أيا كانت مسؤولياتهم ورتبهم ، مدنية كانت أو عسكرية فعليهم أن يفهموا خطابنا هذا جيدا ، إما أن يتفانوا في خدمة الوطن والشعب بإخلاص وتفان وإما فلا مكانة لهم بيننا ، أما كل من ستسول له نفسه أن يستغل منصبه للإسترزاق ، فليعلم الجميع أن لا حصانة لناهبي المال العام ، بل سيحاسبون بصرامة أمام قضاء حر ونزيه ليقول فيهم كلمته ، فالسجن سيكون هو مصير كل من ستسول
له نفسه المساس بحقوق هذا الشعب العظيم .
الشعب يثق بالملك والأسرة الملكية والملك هو الوحيد الجدير بالثقة لأنه يضحي بوقته وماله من أجل سعادة شعبه ، لقد قاذ الملك وشعبه ثورات متجددة للنهوض بهذا البلد ، لكن حان الوقت لثورة أخرى للملك وشعبه الوفي ضد اللوبيات التي تنهب خيرات هذا البلد الأمين ...إن القطع مع الماضي يتطلب تغييرا شاملا في
الإدارات الترابية والمفتشيات العامة لمختلف الوزارات لأن لوبيات الفساد وجدت تربة خصبة في مختلف المصالح الإدارية مما ساعدها على النمو بسهولة أكبر...لكننا ومند مذة بدئنا في إتخاذ الإجراأت اللآزمة لمحاربة الفساد و كافة رموزه وإجتثاته من جدوره ، أما الإدارات الترابية والمفتشيات العامة لمختلف الوزارات فستعرف هيكلة جديدة ستكون جذيرة بخدمة هذا الشعب العظيم والمصالح العليا للوطن .
"" إِنْ يَعْلَمِ اللَّهُ فِي قُلُوبِكُمْ خَيْرًا يُؤْتِكُمْ خَيْرًا مِمَّا أُخِذَ مِنْكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُم ."" صدق الله العظيم .
والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته .

إمضاء: الشريف مولاي عبد الله بوسكروي
 

Posté par bouskraoui à 18:04 - Commentaires [0] - Permalien [#]



Fin »